مطار الملك عبد العزيز الجديد يُفعّل خدمة الناقل الآلي "القطار الداخلي" المجانية لخدمة المسافرين
22/06/2020

​بدأت إدارة مطار الملك عبد العزيز الدولي اليوم ، تشغيل خدمة الناقل الآلي الداخلي المجانية "القطار الداخلي" ، لنقل مسافري الرحلات الدولية المغادرين والقادمين داخل مبنى  الصالة (1) بالمطار الجديد من منطقة إنهاء ‏اجراءات السفر إلى منطقة ‏صالات السفر الدولية والعكس ، وهي الخدمة الأولى من نوعها بمطارات المملكة .

ويبلغ طول مسار الناقل الآلي 1000متر ​، بطاقة استيعابية 4000 مسافر في الساعة ، ويضم محطتين ومسارين يعمل بها 10 عربات ، في حين تبلغ الطاقة الاستيعابية لكل عربة 65 راكباً ، وتصل المدة الزمنية بين المحطتين 85 ثانية ، فيما تصل فترة انتظار المسافر كحد أقصى 170 ثانية .

وعدّ مدير عام مطار الملك عبد العزيز الدولي عصام بن فؤاد نور ، خدمة الناقل الآلي الداخلي إضافة تقنية ضمن سلسلة الخِدْمات التي يقدمها المطار الجديد ، إذ لايوجد هذا النوع من القطارات الآلية الا في مطارات عالمية متقدمة محدودة .

وأشار إلى أن الناقل الآلي الداخلي يهدف إلى نقل المسافرين الدوليين من المنطقة A ‏بعد إنهاء ‏إجراءات السفر إلى المنطقة E صالات السفر الدولية والعكس ، وقد تم تزويده بجميع الأنظمة المتواجدة بصالات المطار مثل : نظام التكييف ، والإذاعة ، ونظم المعلومات ، وأن جميع عربات الناقل الآلي اشتملت أيضاً على مختلف أنظمة الإنذار ضد الحريق ومخارج الطوارئ بما يضمن سلامة وأمان الركاب بالعربات والمحطات على طول مساراته .

يُذكر أن المرحلة الأولى من مطار الملك عبد العزيز الدولي الجديد تصل طاقتها الاستيعابية إلى 30 مليون مسافر سنوياً وصولاً إلى 80 مليون مسافر عند إكمال المرحلة الثالثة ، وتقع صالات المسافرين على مساحة 810 ألآف متر مربع لخدمة جميع الرحلات الداخلية والدولية ، وتحتوي صالات الركاب على 220 منصة ، و80 جهاز خدمة ذاتية لخدمة المسافرين ، وتضم أيضًا 46 بوابة للطائرات منها 25 بوابة للرحلات الدولية ، و13 بوابة للرحلات الداخلية ، إضافة إلى ثماني بوابات مزدوجة الاستعمال ، و94 جسرًا متحركًا موصلًا للطائرات مباشرة ، بحيث يكون هناك جسران لكل بوابة وثلاثة جسور للطائرات العملاقة .